ads
ads

تحركات ضياء رشوان لـ«نسف» الكيانات المنتحلة لصفة نقابة «الصحفيين»

ضياء رشوان
ضياء رشوان
ads


قال ضياء رشوان، نقيب الصحفيين، إنه لوحظ خلال الفترة الأخيرة ظهور كيانات غير قانونية تدعي أنها نقابات للصحفيين، وتقوم بإصدار بطاقات عضوية لمن انضموا لها تحمل صفة صحفي.


وأضاف «رشوان» أن نقابة الصحفيين تهيب بالمواطنين المصريين، وكل الجهات العامة والخاصة والأهلية، بعدم التعامل مع هذه الكيانات ولا مع حاملي بطاقاتها، حيث أنها كيانات تنتحل صفة الصحافة وتمثيل الصحفيين المصريين، وتعد وأعضائها خارجين على القانون.


وتابع: «لا يمثل الصحفيين المصريين سوى نقابة الصحفيين بمقرها 4 شارع عبد الخالق ثروت بالقاهرة، وذلك وفقًا لحكم المادة 77 من الدستور والتي تنص على أن إنشاء النقابات المهنية لا يتم إلا بقانون يصدر عن السلطة التشريعية، وألا يمثل المهنة الواحدة سوى نقابة مهنية واحدة».


وأوضح نقيب الصحفيين: «وينظم القانون رقم 76 لسنة 1970 عمل نقابة الصحفيين التي يعود إنشاؤها لعام 1941. ويجرم هذا القانون ذلك الانتحال لصفة الصحفي وتمثيله ومن يساعد عليه بالحبس لمدة سنة».


وقال رشوان إن نقابة الصحفيين المصريين تعلم الكافة أنها لن تتهاون في الدفاع عن تمثيلها منفردة لعموم صحفيي مصر، وسوف تتخذ كل الإجراءات القانونية الرادعة، بما فيها الجنائية، التي تعاقب على انتحال الصفة والتزوير والنصب، تجاه تلك الكيانات المنتحلة لصفة نقابة الصحفيين وأعضاءها الذين يحملون بطاقاتها، ليس فقط دفاعًا عن تمثيلها لصحفيي مصر ولكن أيضًا دفاعًا عن الدستور والقانون.


ودعا المواطنين إلى التقدم لها ببلاغات أو معلومات تتعلق بتلك الكيانات المزورة وأعضائها منتحلي صفة صحفي، بخلاف البطاقة الوحيدة القانونية التي تصدرها نقابة الصحفيين لأعضائها.

ads
ads